الأشياء القابلة للاستهلاك والأشياء غير القابلة

#  الأشياء القابلة للاستهلاك هي التي ينحصر استعمالها بحسب ما أعدت له في استهلاكها أو إنفاقها , فهي التي لا تحتمل أكثر من استعمال واحد فتستهلك بهذا الاستعمال .

  ويمكن أن يكون استهلاكها على صورتين :

- الاستهلاك المادي الذي يكون بالقضاء على مادة الشيء , كأكل الطعام و حرق الوقود .

- والاستهلاك القانوني الذي لا يكون بالقضاء على مادة الشيء , كإنفاق النقود .

 #  أما الأشياء غير القابلة للاستهلاك فهي التي تقبل الاستعمال المتكرر دون أن تهلك بمجرد استعمال واحد لها , كالآلات والسيارات والمفروشات والملابس .

  وتظهر أهمية التمييز بين هذين النوعين من الأشياء في أن :

  بعض الحقوق لا ترد إلا على الأشياء غير القابلة للاستهلاك كحق الانتفاع , لأن هذا الحق يخول صاحبه سلطة استعمال الشئ واستغلاله مع التزامه برد الشئ بذاته إلى مالكه عند انقضاء حق الانتفاع ؛

  كذلك فان بعض العقود لا ترد إلا على الأشياء غير القابلة للاستهلاك , وهي العقود التي يلتزم فيها أحد المتعاقدين برد الشئ الذي تسلمه , كعقد الإيجار وعقد العارية .

  • عدد المشاهدات : 9095

المقالات المتعلقة

الفقه كمصدر من مصادر القانون

الفقه كمصدر من مصادر القانون

الفقه مصدر تفسيري من مصادر القانون ..
تنازع القوانين من حيث الزمان في أصول المحاكمات المدنية والتجارية

تنازع القوانين من حيث الزمان في أصول المحاكمات ...

الطرق المقترحة لحل مشكلة تنازع القوانين من حيث الزما... ..
العرف كمصدر من مصادر القانون

العرف كمصدر من مصادر القانون

دور ومركز العرف كأحد مصادر القانون بين المصادر التشر... ..


اكتب تعليق

جميع حقوق النشر محفوظة 2020
Created by: Turn Point